الدير واتحاد الريف لتفادي الوقوع في خسارة جديدة

مفترق طرق هي مواجهات الجولة التاسعة وقبل الأخيرة من الدور التمهيدي لدوري الدرجة الثانية للكرة الطائرة، حيث تحتضن صالة الاتحاد مساء اليوم مواجهتين مهمتين لا تقبلان القسمة على اثنين، في ظل المنافسة القوية على مقاعد المربع الذهبي، وستجمع المواجهة الأولى في تمام الساعة السادسة المعامير صاحب المركز الخامس برصيد 8 نقاط مع التضامن صاحب المركز الرابع برصيد 11 نقطة، إذ ذهبت نتيجة القسم الأول للتضامن بثلاثة أشواط مقابل شوط، أما المواجهة الثانية من أمسية الليلة فستجمع الدير صاحب المركز الثاني برصيد 15 نقطة مع اتحاد الريف صاحب المركز الثالث برصيد 12 نقطة عند الساعة 7:30. واستطاع الدير الفوز بثلاثة اشواط مقابل شوطين في رحلة الذهاب، وبناء على نتائج مواجهتي الليلة ستتضح بشكل أكبر هوية المتنافسين على بقية مقاعد المربع الذهبي للمسابقة بعد أن ضمن البسيتين صدارة الترتيب ودون أي منازع إذ يمتلك 23 نقطة حتى الجولة الثامنة، فيما ضمن الدير التأهل ولكن لم يحسم بعد موقعه في الترتيب العام، خصوصا بعد أن دخل كل من اتحاد الريف والتضامن على خط المنافسة بشكل أكبر مع المعامير الأقل حظوظًا بعد أن تجرع الخسارة من الشباب في الجولة الماضية.

مفترق الطرق
المواجهة الأولى دون شك بين التضامن والمعامير تعتبر مفترق طرق للناديين، حيث إنها ستعزز من موقع التضامن في سلم الترتيب وخطفه دون شك إحدى بطاقات المربع بزيادة غلته من النقاط، وبناء على معطيات الجولات الماضية فإن ثلاثي الأطراف ستكون لهم الكلمة في ترجيح كفة الانتصار لتشكيلة المدرب يونس الهدار، إذ سجلوا حضورهم الفاعل في المواجهات السابقة من الخطين الأمامي والخلفي بقيادة حسين عبدالله، وحسن زين الدين، والسيد أمين مصطفى، دون إغفال الدور الذي سيقوم به كل من محمود الشيخ والسيد إبراهيم رضي في منتصف الشبكة بقيادة حوائط الصد.
أما المعامير فلا خيار أمام لاعبي المدرب خالد عبدالله إلا الفوز للمحافظة على آمال المنافسة على أحد مقاعد المربع الذهبي وهذا يحتاج للتركيز العالي بعد أن فقده اللاعبون في مواجهتهم الماضية أمام الشباب، إذ استطاعوا كسب نقاط الشوط الأول ولكن بفقدانهم التركيز وقعوا في سلسلة من الأخطاء أتاحوا من خلالها للخصم أخذ الأفضلية، ويجب على حسين علي صالح تسهيل مهمة الانطلاقة الهجومية من خلال تأمين الاستقبال للمعد علي رضي الذي يجب أن يستثمر إمكانات محمد محسن وأحمد وحيد بشكل أكبر في الشق الهجومي لتأمين التقدم بالنتيجة، وتسريع وتيرة اللعب بتواجد حسين أحمد في الخط الأمامي.

منافسة مفتوحة
ويسعى اتحاد الريف لرد دين القسم الأول للدير عندما يلتقيان في المواجهة الثانية مساء اليوم والمنافسة على وصافة الترتيب مع ختام الجولة التاسعة، وسيعتمد اتحاد الريف على قيادة جواد عاشور وحسين علي محمد لحوائط الصد، وأخذ الافضلية وربطها مع تخفيف الكرات الهجومية للخصم والتغطية الدفاعية لليبرو حسين حسن، كما سيعول المدرب جابر حسين على جهوزية السيد شبر حميد وعلي جاسم الهجومية لتعزيز التقدم، ومن دون شك فإن تنظيم الاستقبال هو الشغل الشاغل للمدرب محمد جلال، بعد أن تعثر الأخير من التضامن، وإذا ما وفق السيد شرف أحمد في القيام بمهامه فإن ذلك سيتيح أمام المعد إبراهيم دعبل خيارات هجومية أكثر والتحول المبكر للعب السريع عبر أحمد عبدالكريم وحسين الحمر مع اللجوء للهجوم من الخط الخلفي بقيادة السيد حسن محسن ومحمد عيسى.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، الدير واتحاد الريف لتفادي الوقوع في خسارة جديدة ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : صحيفه الايام

التالى والله زمــان في رمضان